Friday March 24, 2017
الرئيسة الاخبار كنيسة أمريكية تسحب استثماراتها من البنوك الاسرائيلية
PDF
طباعة
إرسال إلى صديق
14
ي
كنيسة أمريكية تسحب استثماراتها من البنوك الاسرائيلية
الناشر: Samya wazwaz
Share

us church

14-1-2016- "القدس" دوت كوم - اتخذ صندوق التقاعد التابع للكنيسة الميثودية في الولايات المتحدة، وهي احد الاذرع الرئيسية للمسيحيين البروتستانت في شمال الولايات المتحدة، قرارا بسحب جميع استثماراتها من البنوك الاسرائيلية، وذلك بسبب ارتكاب هذه البنوك مخالفات ضد حقوق الانسان.وقالت صحيفة "هآرتس" التي اوردت الخبر في عددها الصادر اليوم الخميس، إن عدد رعايا هذه الكنيسة يبلغ قرابة 7 ملايين امريكي، وان صندوق التقاعد يحتوي على ما يزيد عن 20 مليار دولار امريكي.

 

واعلن مجلس إدارة صندوق التقاعد انه اعتبارا من كانون الاول من العام 2015 تم ادراج كل من (هبوعليم، بنك لئومي، بنك هلئومي الاول، بنك ديسكونت، وبنك مزراحي طفحوت) ضمن القائمة السوداء لدى الشركة المستثمرة، علما أن هذه البنوك هي الأكبر في إسرائيل.

واشارت الصحيفة إلى ان هذا القرار اتخذ على خلفية تدخل هذه البنوك في تمويل العمليات الاستيطانية في الاراضي المحتلة، مبينة، أن القائمة السوداء ستشمل ايضا شركة التجهيزات الامنية "آل بيط" وكذلك شركة البناء والاسكان العاملة في المستوطنات.

وأضافت الصحيفة ان قرار الكنيسة يعتبر استثنائيا، لان مثل هذه الخطوة لم تقم بها حتى الآن سوى صناديق التقاعد الاوروبية، كما اعتبرته قرارا ذا اهمية بالغة لجهة امريكية فيما يتعلق بقرارات المقاطعة للشركات العاملة في الاراضي المحتلة.

وأوضح متحدث باسم الكنيسة انها تعتزم الاستمرار باستثماراتها مع 18 شركة اسرائيلية اخرى ممن تلتزم بالمعايير التي وضعتها الكنيسة لاحترام حقوق الانسان.

آخر تحديث: الخميس, 14 يناير 2016 09:14
 

S5 Box

تسجيل الدخول