Friday March 24, 2017
الرئيسة بيانات صحفية عشراوي: جرائم القتل والاغتيالات جزء من السياسات المستمرة للإحتلال
PDF
طباعة
إرسال إلى صديق
11
م
عشراوي: جرائم القتل والاغتيالات جزء من السياسات المستمرة للإحتلال
الناشر: Samya wazwaz
Share

ash3

أدانت  عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية د.حنان عشراوي، عمليات الاغتيال التي تقودها اسرائيل والتي اسفرت عن استشهاد ستة مواطنين حتى اللحظة، ثلاثة منهم في غارة جوية نفذتها طائرة إسرائيلية استهدفت مجموعة مواطنين شمال شرق رفح جنوب قطاع غزة، و ثلاثة مواطنين اخرين في الضفة الغربية، وذلك خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية، هم  الطالب الجامعي فداء محي الدين مجادلة شرق طولكرم، والشاب ساجي صايل درويش شرق رام الله،  والقاضي رائد زعيتر الذي اغتيل بدم بارد على معبر الكرامة أمس الاثنين.


وقالت:" إن جرائم القتل والاغتيال هي جزء من السياسات المستمرة للإحتلال، وواضح أن هناك خطط اسرائيلية مدروسة للتصعيد وخاصة اللجوء الى نهج الاغتيالات والقتل المتعمد للمدنيين".
واضافت:" تقوم اسرائيل بقتل عملية السلام وقتل مصداقيتها أمام العالم، والعملية السياسية أضحت غطاء وأداه بيدها لأستفزاز الجانب الفلسطيني ودفعه للانسحاب واحراجه أمام العالم، ولفرض امر واقع على الارض ".
وأشارت الى أن اسرائيل تعمل بشكل مدروس لأفشال المفاوضات بانتهاكاتها المستمرة، كما أنها تتصرف كدولة مارقة خارجة عن القانون، وتتعامل بمنطق غطرسة القوة والافلات من العقاب.
وحمّلت عشراوي حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن استشهاد أبناء شعبنا، وطالبت دول العالم باتخاذ إجراءات حاسمة وعملية لمحاسبة إسرائيل، وردعها عن ارتكاب جرائم ضد الإنسانية، كما طالبت هيئة الأمم المتحدة ومجلس الأمن بالتدخل الفوري، وإرسال لجان تقصي حقائق دولية للتحقيق في هذه الجرائم، وتوفير حماية دولية عاجلة لشعبنا قبل فوات الأوان.
وأضافت:" على المجتمع الدولي أن يدرك أن هناك مسؤولية وأن صمته المخجل حيال انتهاكات إسرائيل الأحادية  لقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني، سيجر المنطقة برمتها إلى دوامة لا منتهية من العنف".
وأعادت عشراوي التأكيد على ان منظمة التحرير الفلسطينية ماضية في جهودها للتوجه الى الامم المتحدة وتقديم شكوى ضد إسرائيل لملاحقتها قانونيا وسياسيا وأخلاقيا.

 

آخر تحديث: الثلاثاء, 11 مارس 2014 11:34
 

S5 Box

تسجيل الدخول