Thursday March 23, 2017
الرئيسة الاخبار فلسطين تفوز بكأس التحدي المؤهل لكأس آسيا
PDF
طباعة
إرسال إلى صديق
30
م
فلسطين تفوز بكأس التحدي المؤهل لكأس آسيا
الناشر: Samya wazwaz
Share

pal teem

وفا- توج منتخبنا الوطني لكرة القدم، مساء اليوم الجمعة، بلقب بطولة التحدي بفوزه في اللقاء الختامي على منتخب الفلبين بهدف وحيد في اللقاء الذي أقيم على إستاد راسمي دهاندو في مدينة ماليه عاصمة جزر المالديف، وسط حضور آاف الجماهير المالديفية التي شجعت منتخبنا.ويعد هذا اللقب الأول لمنتخب فلسطين في تاريخه، وتحديدا منذ نشأة اتحاد كرة القدم وانضمامه إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم 'الفيفا' عام 1928، لتدخل فلسطين تاريخ آسيا من أوسع أبوابه وتتأهل إلى نهائيات أمم آسيا لأول مرة في التاريخ أيضا.مرة أخرى عاد المبدع أشرف نعمان وأهدى فلسطين الفوز بإحرازه هدف الفوز رافعا رصيده من الأهداف إلى أربعة  في صدارة هدافي البطولة، وكان قاد منتخبنا للفوز في نصف النهائي على أفغانستان بهدفين نظيفين سجلهما بنفسه.


وضمن منتخبنا بعد الفوز بهذا اللقب التأهل لبطولة أمم آسيا التي تستضيفها أستراليا مطلع العام المقبل، وسيلعب في المجموعة الرابعة إلى جانب منتخبات: اليابان، العراق، والأردن.
كما سيمنحه هذا اللقب التقدم كثيرا على تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، وسيتقدم بشكل ملحوظ على سلّم الترتيب، كما سيفتح المجال أمام الأندية الفلسطينية للمشاركة لأول مرة في تاريخها ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في نسختها القادمة.
وظهرت سيطرة منتخبنا الوطني على اللقاء منذ الدقائق الأولى من زمن الشوط الأول، معتمدا على نجومه وعلى رأسهم الثلاثي أشرف نعمان، وعبد الحميد أبو حبيب، إضافة إلى عماد زعترة.
وعاب على لاعبي الوطني التسرع في التسديد وخاصة وهم أمام المرمى، وجاءت أولى الفرص عبر النجم عبد الحميد أبو حبيب في الدقيقة التاسعة الذيبعد أن تلقى تمريرة جميلة من أشرف نعمان ليسدد الكرة قوية بيسراه تألق الحارس الفلبيني في إبعادها.
وتكرر نفس سيناريو  الفرصة السابقة لمنتخبنا في الدقيقة التاسعة عشر من كرة جماعية انتهت عند أقدام أبو حبيب الذي سدد الكرة قوية من على حدود منطقة الجزاء تألق الحارس الفلبيني مجددا في إبعادها.
واعتمد المنتخب الفلبيني الذي يعتمد على لاعبين معظمهم مجنسين من جنسيات أوروبية كما كان متوقعا على الهجمات المرتدة السريعة لمباغتت المنتخب بهدف، إلا أن محاولاته كانت ضعيفة وأفشلت بسبب براعة خط دفاعنا بقيادة النجم عبد اللطيف البهداري، وأبرز فرصه لاحت للاعبه شيروكا في الدقيقة الثامنة والثلاثين بعد أن انفرد بالحارس رمزي صالح لكنه سدد الكرة بعيدا عن المرمى.
وكانت أخطر فرص منتخبنا الوطني في الدقيقة الثانية والأربعين من زمن الشوط بعد كرة سريعة قادها عماد زعترة الذي أوصل الكرة مقشرة إلى النجم أشرف نعمان الذي تلاعب بالحارس الفلبيني الذي أسقطه داخل صندوق الجزاء دون ان يحتسم حكم اللقاء  ضربة جزاء، لينتهي الشوط بالتعادل السلبي.
وشهدت بداية الشوط الثاني وعلى عكس الشوط االسابق سيطرة من لاعبي الفلبين على منطقة جزاء منتخبنا مع تراجع قليل لمنتخبنا، ومع ذلك كانت أول الفرص الخطيرة لصالح منتخبنا وتحديدا في الدقيقة الثالثة والخمسين بعد كرة رأسية من هيثم ذيب اصطدمت بالقائم الأيسر للمرمى.
وسجل النجم المبدع أشرف نعمان الهدف الأول لمنتخبنا في الدقيقة الثامنة والخمسين بطريقة رائعة من كرة ثابتة من حوالي 25 متر وضعها في الزاوية البعيدة للحارس الذي وقف ينظر إليها وهي تتهاوى داخل مرماه.
وأنقد الحارس رمزي صالح والذي لم تدخل شباكه أي هدف خلال البطولة، منتخبنا من هدف محقق لمنتخب الفلبين في الدقيقة السادسة والثمانين بعد تسديدة قوية من اللاعب دايسكو سوتو حولها إلى ركنية، لينتهي اللقاء بفوز منتخبنا بهدف وتتويجه باللقب الآسيوي.
ـــــــــــــــــــ

 

آخر تحديث: الجمعة, 30 مايو 2014 21:59
 

S5 Box

تسجيل الدخول